الخلفاء

اسلام عمر

اسلام عمر كان من أكبر الأحداث التي أعزت الدين الإسلامي في بدايته ، فقد أظهرت للمشركين إنه دين الحق ، وذلك بسبب أن شخصية عمر بن الخطاب كانت من الشخصيات العظيمة والشهيرة في الجاهلية وبعد إسلامه ، فقد عرف عن عمر قوة الشخصية وفصاحة الكلام ، بالإضافة إلى أنه كان من كبار أغنياء قريش وكانت تستعين به قريشاً سفيراً لها ترسله للقبائل والحكام في الدول المجاورة وكانت له كلمة مسموعة لا يمكن أن يخالفها أحد وبالتالي فإن إسلام عمر بن الخطاب يعتبر من الأحداث الكبرى التي هزت عرش قريش .

اسلام عمر

اسلام عمر
اسلام عمر

قصة اسلام عمر بن الخطاب

بعد مرور نحو ثلاثة أيام فقط على إسلام حمزة بن عبد المطلب أسلم رجلاً آخر ، وبإيمان هذه الشخصية العظيمة تغيرت حركة التاريخ الإسلامي بأكمله ، فهذا الرجل تمكن بفضل الله تعالى أن يزلزل عروش ملوك الأرض في هذا الوقت وهم القيصر إمبراطور الدولة الرومانية وكسرى إمبراطور الفرس وهذا الرجل هو  عمر الخطاب .

اشترك في صفحتنا : https://www.facebook.com/abjadih

فمنذ أول لحظة في اسلام عمر وحتى نهاية حياته وكانت قصة إسلامه من أعجب القصص وأروعها ، فخلال الأعوام الست التي سبقت إسلامه كان شديد الكره إلى النبي محمداً صلى الله عليه وسلم وكان يعذب المسلمين بشدة على إسلامهم منذ مطلع النهار حتى غروب الشمس .

اسلام عمر
اسلام عمر

أحداث قبل اسلام عمر

على الرغم من وصف عمر بن الخطاب بالشدة والغلظة والقسوة إلا أنه كان يخفي وراء هذه القسوة قلباً رحيماً رقيقاً لا يوجد مثلها بين الخلق ، وتقص زوجة عامر بن ربيعة أن عمر الخطاب حينما رأها وهي تعد نفسها للهجرة إلى الحبشة سلم عليها عمر بن الخطاب وقال لها ” صحبكم الله ” ، وشعرت في هذا الحين أن الفاروق عمر يمكن أن يسلم ولم تتوان عن إخبار زوجها إلا أنه كان يشعر باليأس من هذا الأمر وقال لها .

” فلا يسلم الذي رأيتِ حتى يسلم حمار الخطاب ” .

اسلام عمر
اسلام عمر

كيف كان اسلام عمر بن الخطاب ؟

ذات يوم خرج سيدنا عمر بن الخطاب من بيته والشرر يتطاير من عينيه وهو قاصداً قتل رسول الله ، ورأه نُعَيم بن عبد الله وكان يخفي إسلامه وبالحديث مع الفاروق عمر  بن الخطاب علم منه أنه ينوي قتل رسول الله صلى الله عليه وسلم ،وحاول أن يثنيه عن عزمه بشتى الطرق وعندما فشل صارحه بإسلام فاطمة الخطاب أخته وزوجها ، وفي هذه اللحظة انزعج عمر وذهب إلى بيت أخته فوجد في يدها صحيفة وأراد أخذها إلا أنها أبت عليه أن يلمسها قبل أن يغتسل ، ونفذ لها عمر ما أرادت وقرأ ما بها من سورة طه ، فشعر بالراحة وأنه دين الحق وتوجه إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ليتوب على يديه .

نصل بكم لنهاية مقال عرفنا به كيف كان اسلام عمر بن الخطاب ، نتمنى ان نكون نلنا اعجابكم من خلال قراءة كيفية اسلام عمر رضي الله عنه .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى