اذكار

فضل التسبيح

التسبيح هو نوع من أنواع الذكر و هو تنزيه الله عز و جل عن أي نقائص و التسبيح يعد أحد نعم الله تعالى على عباده المسلمين فالتسبيح لا وقت محدد له و يستطيع المسلم أن يسبح الله جل وعلا في أي وقت ، وفي أي مكان و في أي وضع طاعة لله عز وجل، وبالتسبيح يتقرب الإنسان إلى ربه ، و التسبيح يجلب البركة والرزق وتيسير الأمور على المسلم وفيه تكفير للذنوب والخطايا التي يرتكبها الإنسان في الليل والنهار .

فضل التسبيح

– هو من الذكر الذي حث عليه النبي صلى الله عليه و سلم وقد حث عليه كتاب الله، يقول الله -جل وعلا- في كتابه العظيم: (فَسُبْحَانَ اللَّهِ حِينَ تُمْسُونَ وَحِينَ تُصْبِحُونَ) (17) سورة الروم .

– يقول الله جل وعلا في القران الكريم : (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اذْكُرُوا اللَّهَ ذِكْرًا كَثِيرًا*وَسَبِّحُوهُ بُكْرَةً وَأَصِيلًا ) (41-42) سورة الأحزاب والآيات في هذا المعنى كثيرة .

– يقول النبي -صلى الله عليه وسلم- في الحديث الصحيح: ( كلمتان خفيفتان على اللسان ثقيلتان في الميزان حبيبتان إلى الرحمن: سبحان الله وبحمده، سبحان الله العظيم ) ( البخاري و مسلم ) .

– عن سمرة بن جندب رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( أحب الكلام إلى الله تعالى أربع ، لا يضرك بأيّهن بدأت: سبحان الله، والحمد لله، ولا إله إلا الله، والله أكبر ) ( صحيح مسلم ) .

– وقد أمر النبي صلى الله عليه وسلم الفقراء الذين اشتكوا إليه قالوا: يا رسول الله ذهب أهل الدثور –يعني الأموال– بالأجور . يصلون كما نصلي، ويصومون كما نصوم، ولهم فضول أموال يتصدقون منها، ونحن لا نتصدق –ما عندنا مال–، ويعتقون ولا نعتق، فقال -عليه الصلاة والسلام-: ( ألا أدلكم على شيء تدركون به من سبقكم؟ وتسبقون من بعدكم، ولا يكون أحداً أفضل منكم إلا من فعل مثل ما فعلتم؟، قالوا: بلى يا رسول الله، قال: تسبحون، وتحمدون، وتكبرون دبر كل صلاة ثلاثاً وثلاثين )

– و قال صلى الله عيه وسلم من قال ( سبحان الله وبحمده في يوم مائة مرة حطت خطاياه ولو كانت مثل زبد البحر ) ( البخاري و مسلم )
قوله صلى الله عليه و سلم : ( حطت ) أي : وضعت عنه .

– و قوله صلى الله عليه و سلم : ( زبد البحر) أي: كرغوة البحر وهذا خارج مخرج المبالغة؛ أي: لو فرض أن لذنوبه أجساماً وكانت مثل زبد البحر يغفرها الله تعالى بهذا القول
والأحاديث في هذا كثيرة تدل على فضل التسبيح .

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق