قضايا اجتماعية

متى تطلب الزوجة الطلاق شرعا

متى تطلب الزوجة الطلاق شرعا من زوجها ؟

متى تطلب الزوجة الطلاق شرعا ، الطلاق في الإسلام من أبغض الحلال عند الله تعالى ، و هو الوسيلة الأخيرة التي يلجأ إليها الزوجان بعد فشل كافة المحاولات التي من شأنها إصلاح ذات الحال بينهما ، إلا أن نسبة المطلقات تزداد في مجتمعاتنا العربية ، و تسجل المحاكم الشرعية حالات كثيرة من الطلاق ، و لكن متى تطلب الزوجة الطلاق شرعا من زوجها ؟ ، مما لا شك فيه يحق لها طلب الطلاق بعد محاولات عديدة لإصلاح العطل سنتطرق إلى ذكر الحالات في السطور القادمة .

متى تطلب الزوجة الطلاق شرعا

متى تطلب الزوجة الطلاق شرعا
متى تطلب الزوجة الطلاق شرعا

متى تطلب الزوجة الطلاق شرعا في الإسلام ؟

– يحق للمرأة طلب الطلاق إذا تضررت من البقاء في عصمة زوجها أو خافت ألا تقيم حدود الله ، لقوله تعالى : ” فإن خفتم ألا يقيما حدود الله فلا جناح عليهما فيما افتدت به “، فإن المرأة إذا كرهت زوجها لخلقه ، أو ضعفه أو نحو ذلك و خشيت ألا تؤدي حق الله في طاعته جاز لها أن تخالعه ، و في هذه الحالة تأخذ مهرها .

متى تطلب الزوجة الطلاق شرعا
متى تطلب الزوجة الطلاق شرعا

اقرأ أيضاً :
حقوق المطلقة بعد الطلاق .

تابعونا على صفحتنا : https://www.facebook.com/abjadih

– في حالة طلب المرأة الطلاق من زوجها بدون سبب يخص الزوج ، بمعنى أن زوجها يعاملها معاملة حسنة و لا يسيء إليها و لكنها لا تستطيع العيش معه و لا تتحمل الحياة معه أي تكرهه ، فحكم الشرع في هذه الحالة ان ترد للزوج كل ما قام بشرائه من حر ماله و ما قام بدفعه لها و هذا ما يبينه الحديث الشريف : ” عن ابن عباس ، أن امرأة ثابت بن قيس أتت النبي صلى الله عليه و سلم فقالت : يا رسول الله ، ثابت بن قيس ما أعتب عليه في خلق و لا دين ، و لكني أكره الكفر في الإسلام ، فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : أتردين عليه حديقته ؟ قالت : نعم ، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : اقبل الحديقة و طلقها تطليقة ” .

و هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا بعنوان متى تطلب الزوجة الطلاق شرعا ، نرجو أن يكون مقال متى تطلب الزوجة الطلاق شرعا قد نال إعجابكم .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق