ترندشخصيات اسلامية

فتحي الصافي

حياة الشيخ فتحي الصافي

فتحي الصافي ، من علماء الدين السوريين من مواليد دمشق عام 1954 ، وهو من اسرة مستورة وفقيرة نوعاً ما ، درس الابتدائية ثم الاعدادية ثم احب دراسة العلوم الشرعية ، وهو إمام وخطيب جامع الحنابلة بدمشق ، حيث درس العلوم الشرعية في جامع كفرسوسة الكبير بدمشق وفي بعض المساجد الأخرى ، وقد نعت وزارة الأوقاف السورية في هذا اليوم الخميس بتاريخ 2 / 5 / 2019 ، وفاة فضيلة الشيخ فتحي الصافي بعد معاناته مع مرض عضال أصابه مؤخراً ، وسيصلى عليه بعد صلاة الجمعة في 3 / 5 / 2019 .

فتحي الصافي

فتحي الصافي
فتحي الصافي

نبذة عن الشيخ فتحي الصافي

– ولد في دمشق عام 1954 وترعرع في ربوعها ، وقد طلب العلوم الدينية في وقت مبكر من حياته ، فأحب دراسة العلوم الشرعية ، أمضى عمره في دراستها وتدريسها ، وشارك في افتتاح العديد من المعاهد في مختلف المحافظات ، ومعاهد تحفيظ القرآن الكريم في المساجد .
– ألف وشارك في الكثير من الكتب الدينية ، درس بعض منها في الازهر الشريف ، وفي عام 1995 استلم جامع مقام الاربعين إماماً وخطيباً .

اقرأ ايضا :
الصحابي الذي تعلم لغة اليهود .

– من مؤلفاته : الاحكام الشرعية في الاحوال الشخصية ، يااسفى على الموالد كيف اصبحت ، سبيل الهدى والعمل ، رسالة الموتى ، ماحكم دخول الحائض الى المسجد ، الدرة في احكام الحج والعمرة ، جبل الاربعين ومغارة الدم ، تعليم الصلاة للصغار ، ما اكثر الضجيج وما اقل الحجيج .
– كان له طلاب علم من مختلف الجنسيات ، استقبلهم في منزله من أجل تعليم الدين الاسلامي ، كما كان قائد حملات إلى الحج والعمرة .
– في مسيرة حياته الدينية لم يكن فضيلة الشيخ معروفاً ، وبدأت شهرته تزداد خلال الأعوام الخمسة الأخيرة بسبب أسلوبه المتميز ، حيث كان أسلوبه ممزوج بروح الدعابة أنئاء إلقاء الخطابات ، عندما كان يشرح بعض القصص الدنيوية .

اشترك في صفحتنا : https://www.facebook.com/abjadih

– زادت شهرته من خلال مواقع التواصل الاجتماعي ، التي كانت تعرض مواقفه التي تثير روح الدعابة ، في بعض أمور الدين ، وكان يجذب الناس والمصلين على حضور دروسه الدينية باسلوبه اللطيف والفكاهي أحياناً ، وربما المحزن والمبكي أحياناً أخرى .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق