شخصيات

رجب طيب اردوغان

رجب طيب اردوغان هو الرئيس الحالي للجمهورية التركية ، والرئيس الثاني عشر في تاريخ الجمهورية ، من مواليد

السادس والعشرين من شهر فبراير عام 1954 م .

نشأة رجب طيب اردوغان

هو من مواليد مدينة اسطنبول التركية ، الا ان اصوله ترجع الى مدينة طرابزون ، عاش في بادئ حياته في مدينة

ريزة ، نشأ اردوغان في اسرة فقيرة حيث انه كان يعمل في بيع البطيخ والسميت ، وكان هذا الامر اثناء دراسته

للمرحلة الابتدائية والاعدادية ، كان يدرس في مدارس اسلامية ، وبعد انتهائه من المدرسة الثانوية ، انتقل مدينة

مرمرة ليدرس في كلية الاقتصاد والعلوم الادارية في جامعة مرمرة .

الحياة السياسية لـ رجب طيب اردوغان

في نهاية السبعينات انضم الى حزب الخلاص الوطني بقيادة نجم الدين اربكان ، ثم في عام 1980 م تم الغاء

الاحزاب التركية جميعها اثر انقلاب عسكري ، وفي عام 1983 م انضم اردوغان الى حزب الرفاه بعد ان بدأت الحياة

السياسية تعود للجمهورية التركية .

في عام 1994 م خاض انتخابات منصب رئيس بلدية اسطنبول ، كان في وقتها مرشحا عن حزب الرفاه ، واستطاع

ان يفوز في هذه الانتخابات .

في عام 2001 م قام هو ومعه عبد الله غول بتأسيس حزب العدالة والتنمية ، حيث اعلن ان الحزب سيحافظ على

النظام الجمهوري واقامة مجتمع متحضر ومعاصر والسير في خطى مصطفى كمال اتاتورك .

سجن رجب طيب اردوغان

سجن في عام 1998 م تم سجنه بتهمة التحريض على الكراهية الدينية وازدراء الاديان ، ليتم منعه من العمل

في الحكومة وعدم الترشح في الانتخابات العامة .

رجب طيب اردوغان رئيسا للوزراء

فاز حزب الحرية والعدالة في الانتخابات التشريعية عام 2002 م ، ليقوم عبد الله غول ليكون رئيسا للوزراء ، حتى

عام 2003 بعد ان تم اسقاط الحكم عن سجنه ، واستطاع بعدها من ترأس مجلس الوزراء .

قام بالعديد من الخطوات الايجابية في سياسته ، اذ اقبل على العمل الاستقرار السياسي والامن والاقتصاد ، كما

انه تصالح مع اليونان والارمن ، وقلن بفتح مجالات اقتصادية مع الجمهوريات السوفيتية ، وفتح الحدود مع بعض الدول

العربية ، والغى تأشيرات الدخول الى تركيا للدول العربية .

لتكون مدينة اسطنبول في عام 2009 م عاصمة الثقافة الاوروبية .

رجب طيب اردوغان رئيسا لتركيا

في الثامن والعشرين من اغسطس عام 2014 م ، تم فوز رجب طيب برئاسة الجمهورية التركية ، ليكون الرئيس

الثاني عشر ، واول رئيس منتخب ،

عقدت مرسم تسليم الحكم في القصر الجمهوري ، وحضر المراسم عدد كبير من القادة والمسؤولين ، مع غياب

قادة الدول العظمى .

الانقلاب على رجب طيب اردوغان

اعلنت مجموعة من الجيش التركي الانقلاب على رجب طيب اردوغان واسقاط حكومته ، وكان هذا في مساء

الخامس عشر من يوليو عام 2016 .

لتقوم هذه المجموعة بالسيطرة المؤقتة على مبنى التلفزيون التركي ، ومضيق البوسفور ، واعلان حالة الطوارئ

في البلاد .

اطل من بعدها رجب طيب اردوغان في مكالمة فيديو لاحدى المذيعات التي تعمل باحدى المحطات ، ليقول الرئيس

ان هذا الجيش ليس جيشكم انتم من يقرر من يحكم البلاد نسبة للشعب .

فما كان الانزول الشعب الى الشوارع ودحر الجنود الذين قاموا بالانقلاب ، ليكون بذلك اعادة البلاد الى وضعها الطبيعي .

 

الوسوم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق