السياحة في تركيامسافات

المسافة بين طرابزون واسطنبول

كم تبلغ المسافة بين طرابزون واسطنبول ؟

المسافة بين طرابزون واسطنبول ، يوجد في دولة تركيا مئات المدن و التي معظمها سياحي من الطراز الاول و من اشهرهم مدينة اسطنبول – و التي يظن الكيرين انها عاصمة تركيا – و لكنها في الحقيقة عاصمة السياحة في تركيا و ذلك لوقعها على شاطيء البحر الاسود من الجانب الشمالي و على شاطيء مرمرة من الجانب الجنوبي و يمر بها مضيق البوسفور ، و هذا لا يقلل من اهمية مدينة طرابزون الواقعة في الشمال الشرقي من الدولة التركية ، و لكن في البداية علينا التعرف على المسافة بين طرابزون واسطنبول .

المسافة بين طرابزون واسطنبول

المسافة بين طرابزون واسطنبول
المسافة بين طرابزون واسطنبول

أقرأ أيضاً : 
قصر اتاتورك في طرابزون .
كم تبعد طرابزون عن اسطنبول .
رحلتي الى طرابزون واوزنجول .

اشترك في صفحتنا : https://www.facebook.com/abjadih

كم تبلغ المسافة بين طرابزون واسطنبول ؟

كم تبلغ المسافة بين طرابزون واسطنبول
كم تبلغ المسافة بين طرابزون واسطنبول

– تقع مدينة اسطنبول في الشمال الغربي من الدولة بينما تقع مدينة طرابزون في الشمال الشرقي و لذلك فان المسافة بين طرابزون واسطنبول كبيرة و تبلغ 1073 كم و يمكن قطع هذه المسافة بالسيارة خلال 12 ساعة و اربعون دقيقة كما يمكنك قطع هذه المسافة بالطائرة و هو الخيار الاسهل حيث يمكنك التحرك من مطار اتاورك في مدينة اسطنبول و حتى مطار طرابزون الدولي في مدينة طرابزون و يمكن قطع هذه المسافة خلال ثلاث ساعات تقريبا .

– يمكنك قطع هذه المسافة من خلال القطار و في السابق كان هناك رحلات بحرية تحريك من ميناء اسطنبول الى طرابزون و لكن تم الغائها او انها تعمل بشكل قليل للغاية .

– تعتبر مدينة اسطنبول هي صاحبة النصيب الاكبر في عدد الزيارات من السياح و ذلك لوجود العديد من المواقع السياحية بها ، اما عن مدينة طرابزون فقد اشارت التقارير ان اكثر من يفضلون زيارتها هم من سكان منطقة الشرق الاوسط و منطقة الخليج خاصة الذين يفضلون الاقامة في قرية اوزنجول التابعة لمدينة طرابزون للشعور بالاسترخاء و الراحة و عدم الاختلاط فهي مناسبة للعوائل بشكل كبير .

و بذلك نكون قد تمكننا من الاجابة عن سؤال ” كم تبلغ المسافة بين طرابزون واسطنبول ؟ ” هي اكثر من 1000 كم و يفضل قطعها بالطائرة خاصة ان الطيران التركي الداخلي رخيص .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى